اللقاء الثالث لنصرة السنة النبوية

عقد وقف الإتقان لتعظيم القرآن والسنة مساء الثلاثاء؛ الموافق: 19/7/1440هـ في المدينة المنورة لقاءه الشهري “الثالث”، وذلك بعد صلاة العشاء؛ الساعة: 8:30 مساء في مقر الوقف، واستمر اللقاء حتى الساعة 11:00 مساء.

وقد نوقش في هذا اللقاء : مشروع “الانتصار للإمام البخاري وصحيحه”.

وقد حضر اللقاء كل من:

  1. الأستاذ الدكتور: عصام بن إبراهيم الحازمي؛ مدير عام وقف الإتقان لتعظيم القرآن والسنة، أستاذ الحديث المشارك بجامعة طيبة.

  2. الدكتور: محمد الحارثي، وكيل جامعة طيبة.

  3. الدكتور: ماهر، مدير البرامج العلمية في وقف تعظيم الوحيين.

  4. الشيخ: إبراهيم الحميدان.

  5. الشيخ: توفيق بن محمد مصيري.

  6. الشيخ: عبد الله عواد الجهني؛ مدير مكتب توعية الجاليات في غرب المدينة المنورة.

  7. الشيخ: طارق الأسدي، الباحث بمكتب السنة للدراسات والدورات الحديثية.

وعدد من الضيوف الكرام.

وقد نوقش في هذا اللقاء “أفكار وبرامج لنصرة السنة النبوية”.

 حيث شرع مدير عام الوقف في التعريف بالمشروع وبيان مدى أهميته وذلك في ضل الهجمة الشرسة التي يتعرض لها صحيح البخاري ممن يُسمَّون بالمفكرين وأدعياء العلم الشرعي وغيرهم، والتي ما هي إلا هجمةٌ ممنهجةٌ ومخططٌ لها من أعداء الإسلام، بل ومدفوعة الأجر!، والتي يسعون من خلالها إلى الطعن في السنة عامة والتقليل من شأنها، فإذا فُقدت الثقة في أصح  الكتب بعد كتاب الله -عز وجل- من جهة السند، ففقدانها في غيرهما من كتب السنة سيكون تبعًا، ومن باب أولى.

وأعقب ذلك مشاركات من الضيوف الكرام، طرحوا فيها جملة من المقترحات والأفكار حول المشروع وسبل تحقيقه ونجاحه.

مقالات مشابهة